وساعة الرحيل تسألني

أتنتهي قصتنا…

ألم تعد تؤثر بك عينيا؟

ألم تعد عيناكَ لي؟

*****

قبل أن ترحل..

وقبل أن تقلع طائرتك

دعك بين أضلعي قليلا

تمرد على  جسدي للمرة الأخيرة

داعب أعاجيب السحر في ظل  عيني

*****

ليس رحيلك ما سيقتلني فقط

بل يشاطره وجود إمرأة اخرى في حياتك

أن يكون لها ما كان لي !!

أن تلامس شعر صدرك بعد خديا

إذن أنت راحل  راحل

*****

يصبح بأناملي شوقا إليكَ

ويلف حواسي نغيما من هواك

وأهمس كل مساء لها أحبك

وأتوق بين أنغامها شوقا إليك

****

يسألونني ،، من هُم بحكم العمر أكبر مني

ما صفات تلك التي تحبها؟

وما نوع عطرها المستخدم؟

وما علموا أنك كل ما وصفوكِ وصفا تبدلتي زهرة أخرى

وما عرفوا بمناجم العطر بين فخديك

******

يسألني من هم بحكم الوقت أُنسائي

كم من الوقت ترددت لتحبها

وكم من المرات زارت بها عينيك عينيها

وما علموا بي حين رأيتك

كم من الفراشات نامت بعينيا..

عمر الحفني

جوتيبورج السويد

Mittwoch, 10.02.2010

جميع الحقوق محفوظة

Omardesign 2010

All Rights Reserved

Www.omardeisgn.wordpress.CoM

Omar8700@hotmail.CoM

Advertisements

2 responses »

  1. Rose says:

    كان لابد لهما من ساعة ستأتي لامحالة
    تأتي لتصنع شيء من الفرقه مابينهما
    تفرق مابين لمعة عين وبريقها
    لمسة شفاه ولذتها
    رائحة عطر وورودها
    كان يسكنني كما تسكن الفراشات اعناق الملائكة
    وهاهي الساعة قد حانت وطارت كل تلك الفراشات
    طارت الى حيث لن ادري بعد اي عنق سوف تسكن..
    لكنها طبعت على عنقي اجمل اثر
    اثر الفراشة..
    @;)-

  2. Omar Design says:

    أجمل الأثر تتركين يا فراشة..

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s